إعلان

ما الذي يجب عليك معرفته عن المواطنين الروس؟.

ما الذي يجب عليك معرفته  عن المواطنين الروس؟. 


مرحبا ايها القراء وتابعي المكتبة العربية الروسية 

يشتهر الروس بكرم الضيافة.
 إنهم يحبون استقبال الضيوف وهم يستمتعون بالذهاب إلى الأصدقاء والمعارف بأنفسهم. 
يعدون موائد الطعام بسخاء -السمة الرئيسية لهذه اللقاءات . 
حتى إذا كنت مدعو إلى كوب من الشاي، فمن الأفضل عدم تناول الطعام قبل الزيارة .
الروس لديهم عادة أن يضعوا أمام الضيوف تقريبا كل مخزون الطعام المتوفر في المنزل، بما في ذلك الطبخ الخاص بهم (المحضر منزليًا).
 وستشعر ربة المنزل بخيبة أمل كبيرة عند رؤية طاولة الطعام فارغة في منتصف الحفلة.
 هذا حسب تصورها هو علامة على أن الضيوف لا يزالون جائعين، أن الطعام ولم يكن كاف.



 لا يذهبون لزيارة شخص ما بدون هدية لا يذهب الناس في روسيا لزيارة شخص ما لم يقدموا الهدايا. 
حتى عندما تتم دعوتك إلى إجتماع متواضع للأصدقاء وليس بعض حفلات أعياد الميلاد، فإنه لا يمكنك القدوم خالي الوفاض. 
فمن الضروري أن تجلب شيئًا ما معك، يمكن أن يكون كعكة أو زجاجة نبيذ أو الشوكولاتة للأعضاء الأصغر سنًا في العائلة. 
الهدية نفسها ليست مهمة جدا.
 الشيء الرئيسي أن تجلب شيئا ما.
 وإلا فإنهم سيعتبرونك بخيلًا. 
يؤمنون بالخرافات يتف الروس عادة على الكتف الأيسر إذا عبر الطريق قط أسود ، يدقون على الخشب لإبعاد الحسد عما ينوى القيام به ، 
ولا يصفرون في المنزل لتجنب خسارة المال . 
وعندما يعودون إلى الغرفة بسبب نسيانهم شيئًا فعليهم أن ينظروا إلى المرآة قبل أن يغادروا مرة أخرى .
 لكي تكون رحلتهم ناجحة يعتقد الروس بأن عليهم الجلوس بصمت للحظة قبل أن يبدأؤا طريقهم. ووفقًا للأساطير يعتقد الكثيرون أن المرآة المكسورة أو الملح المرشوش قد يجلب الحظ السيء . 


قبل الأحداث الهامة (على سبيل المثال ، قبل الامتحان) ، يتمنى الروس لبعضهم البعض التوفيق من خلال العبارة التالية "لا زغب، ولا ريش"
 وفي الرد يجب أن تكون الإجابة : "إلى الجحيم!" 
وإلا فإنه لن يحالفك الحظ . 
الطلاب لديهم أيضًا خرافاتهم : عدم الحلاقة خلال إمتحانات نهاية الفصل الدراسي ،  دعوة الحظ في منتصف الليل قبل الإمتحان بصوت عال والتلويح بسجل العلامات من خلال النافذة ،
 خلال الامتحان يجب وضع قطعة نقود من فئة خمسة روبل النقدية تحت كعب القدم . 
يُعتقد بأن هذه الأعمال تجلب علامات الجيدة . وبالطبع ينبغي التعامل مع كل الخرافات بدرجة من الفكاهة . 
يقيمون الصداقة الحقيقية 
الصداقة شيء مهم في حياة الروس .
 الصديق الحقيقي هو في بعض الأحيان أقرب من القريب. 
مفهوم الولاء والإخلاص للأصدقاء ليست مجرد كلمات فارغة بالنسبة للعديد من الروس . 
فالصداقة الحقيقية يمكن أن تبدأ في المدرسة أو الجامعة وتستمر طوال حياتهم .
 يحبون الكلام الروس ليسوا من الذين يحافظون على آرائهم لأنفسهم . 
ولمعظمهم مواقفهم بشأن مجموعة واسعة من القضايا  إبتداء من طرق زراعة الكوسا إلى السياسة الخارجية للبيت الأبيض . 


الصورة النمطية للرقابة السياسية في روسيا ، وهو أمر شائع في الغرب ، ولكن الروس يعبرون بحرية عن آرائهم في أماكن مختلفة إبتداء من الوسط الطلابي وحتى المؤتمرات الصحفية بمشاركة رئيس الدولة. 
لا يبتسمون في وجه الغرباء الروس ليسوا معتادين على الإبتسام بدون سبب ، ناهيك عن إخفاء المزاجية السيئة وقضايا الحياة في ظل تعبيرات مبهجة هو مجرد نفاق كما يعتقد العديد من الروس .
 في الأماكن العامة هم يميلون إلى الحفاظ على تعابير الوجه الذي يركز على أمر ما . 
ولكن ما إن يجد نفسه الشخص الروسي في دائرة من الزملاء أو الأصدقاء أو الأقارب ، انه على الفور "يتحول" إلى أكثر شخص مبتسم في العالم ، 
والضحك والنكات أحيانا لا نهاية لها عنده . 
يعاملون النساء بشكل خاص ، في روسيا النساء جميلات جدًا ، وهذا الأمر معروف في جميع أنحاء العالم . ناتاليا فوديانوفا، ماريا شارابوفا، آنا كورنيكوفا والعديد من المشاهير الروس هي دليل حي على ذلك .
 في روسيا تعامل خاص مع الجنس اللطيف .

 إذ تتاح للنساء الأمكنة للجلوس في وسائل النقل العامة, وتبقى أبواب وسائل النقل مفتوحة ليعبروا وتمد لهم يد العون للخروج من السيارة . 
مثل هذه الشهامة لا تعتبر تعدي على الاستقلالية أو التقليل من النواحي العملية عند النساء . 
ومع ذلك ، يُنظر إلى التحديق في النساء في الأماكن العامة عندما لا يكون هنالك سابق معرفة ، أو ملاحقتهن ، أو دفعهن للفت الانتباه ، أو التصفير على أنه من السلوكيات التي تعتبر إهانة .
 يحبون المُزاح الروس 


 بشكل عام أناس مبتهجون : يحبون المُزاح والحكايات الفكاهية . يقدرون الدعابة وروح الفكاهة ، ويعرفون كيف يضحكون على أنفسهم . غالبًا ما يدرجون في أحاديثهم مقتطفات من الأفلام الشعبية ، خاصة الكوميديا السوفياتية ، كلهم وبدون مبالغة يكنون لهذه الأفلام حب خاص بغض النظر عن أعمارهم . 
وأحيانًا لفهم نكت وفكاهات الروس ينبغي مشاهدة الأفلام السوفياتية المشهورة مثل "الحب والحمام" و "موسكو لا تؤمن بالدموع"، "الأسيرة القوقازية" و "بوابات بوكروفسكي" و "يد الماس" وغيرها. 
يذهبون إلى حمامات البخار  
 الذهاب إلى حمام البخار في روسيا هو هواية خاصة لقضاء الوقت لكل من مجموعات الأصحاب الذكور والإناث .


 ويعتقد أن حمام البخار يطهر الجسم والروح معًا . ويذهب الروس إلى الحمام ليس فقط ليغتسلوا ، ولكن أيضًا ليتواصلوا مع الأصدقاء أو المعارف الجيدين .
تتضمن طقوس الحمام إختيار مجموعة الأصحاب المناسبة وعملية الاغتسال نفسها والبقاء في غرفة البخار — كلما تعرض الشخص بشكل أكبر للبخار كلما كان أكثر صحة وأقوى روحيًا . 
بعد غرفة البخار ينتقل الروس إلى القفز والغوص في بركة أو حوض السباحة الذي يحتوي على الماء المثلج

 . 
في نهاية "الإجراءات" يتبادل المستحمون الذين احمرت وجوههم العبارة التقليدية
 "استمتع ببخارك " .
وهناك كثير من العادات والتقاليد الروسية الجيدة والنادرة التي لم تجدها في بلد آخر .

الصور : ياندكس 

المكتبة العربية الروسية 
@المكتبةالعربيةالروسية 
#المكتبة_العربية_الروسية 



شارك الموضوع
تعليقات
  1. عادات جميلة جداً.. نفسى اعيش فى مجتمع زى هذا

    ردحذف

إرسال تعليق